منتديات F4
أهلا وسهلا بكم زوارنا واعضاء المنتدى إن كنتم زوار فنرجوا تسجيلكم في منتدي وإن كنتم اعضاء من المنتدى نرجوا منكم الدخول
منتديات F4


 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
مرحــــــــــــــــــبا بكـــــــــــــــــــــــم في المنتدى اتمنى ان تفيدو وتستفيدو وتســــــــــــــــــــــــــجــيـــلـــكم يشرفنا ***-- منتــــــــــديــات وتر الحب  --*** ...

شاطر | 
 

  حروب المخابرات السعودية السرية على الجزائر: القصة كاملة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sousou@17@
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 62
نقاط : 10578
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 28/03/2013

مُساهمةموضوع: حروب المخابرات السعودية السرية على الجزائر: القصة كاملة   الجمعة مارس 29, 2013 11:33 am

كشف
الكاتب الصحفي التونسي رياض الصيداوي رئيس تحرير جريدة التقدمية عن حروب
المخابرات السعودية السرية على الجزائر في تقرير مثير للجدل وبحث مدعم
بالأدلة والوثائق...إليكم القصة كاملة من كمال أدهم إلى مقرن بن عبد
العزيز ...


المخابرات السعودية أوعزت للصحفي المصري عمرو أديب بشتم شهداء الجزائر عبر قناة أوربيت التي يمتلكونها

لم يغفر آل سعود
للرسام الجزائري أيوب جرأته في التهكم عليهم ووقوفه إلى جانب حزب الله
واعتبروا رسومه حربا جزائرية عليهم... فكلفوا عمرو أديب بشتم شهداء ثورة
غرة نوفمبر

شيوخ الوهابية الكبار دعموا الجماعات الإسلامية المسلحة في الجزائر بالفتاوي التي تحلل قتل الجزائريين

الإعلام السعودي وقف
إلى جانب الجماعات الإسلامية المسلحة وغذى الفتنة في الجزائر ووصل الأمر
بجريدة الحياة إلى تبني بيانات الجماعات الإسلامية المسلحة وكأنها ناطق
رسمي باسمهم


السعودية مولت شراء الطائرات العسكرية أف 16 للمغرب من أمريكا معادية بذلك الجزائر
وصلت الوهابية السعودية إلى الجزائر عبر الشيخ فركوس والسلفية العلمية وانتشرت بالمال والهدايا والعطايا

عندما وصل الأمر
إلى شتم شهداء الثورة الجزائرية مباشرة على قناة أوربيت السعودية وبإشراف
صحافيها عمرو أديب، لم يعد ضبط النفس ممكنا عند الجزائريين فثاروا ثورة
عارمة. نسوا خلافاتهم القديمة وصراعاتهم الأيديولوجية وهبوا كرجل واحد
للدفاع على مقدس تم تدنيسه. مقدس المليون ونصف شهيد. اتجهت الأنظار إلى مصر
وأصبحت العدو الأول للجزائريين كبارا وصغارا، رجالا ونساء، شيوخا
وشبابا... ودخلوا في مواجهة إعلامية شرسة مع مصر والمصريين... مواجهة يدفع
ثمنها الشعب المصري الطيب الأصيل والشعب الجزائري الثوري بطبعه... وفي
الأثناء وفي القاعات الفاخرة في مقر المخابرات السعودية التي يقودها مقرن
بن عبد العزيز وكذلك في مقر وزارة الداخلية التي يقودها نايف بن عبد العزيز
في مدينة الرياض عاصمة المملكة كان الأمراء والضباط يبتسمون فرحا
ويتبادلون تهاني النصر: لقد انتقموا من الجزائر ومن الجزائريين دون أن
يقوموا بأية مواجهة أو يخوضوا أية معركة. كانت معركة بالوكالة، فيها أجير
اسمه عمرو أديب وفيها قناة يمتلكونها اسمها أوربيت. وأخيرا تقاتلت مصر
الناصرية والجزائر البومدينية أمامهم وانتقما من الاثنين معا. ولم يكن
الثمن أكثر من راتب ضخم لعمرو أديب وتكاليف قناة أوربيت التي يمتلكونها
وأشعلت نار الفتنة... ولم يتفطن كثير من الجزائريين إلى حقيقة من يملك هذه
القناة ومن يمولها ولماذا؟؟؟ كانت التعبئة عامة واتجهت الأنظار فقط إلى ذيل
الأفعى في القاهرة في حين نسى الجميع أن رأسها في الرياض...


اللواء محمد مدين ورفاقه

كان اللواء محمد
مدين ورفاقه الضباط في مديرية الأمن والاستعلامات في مقرها في بوعكنون في
الجزائر العاصمة يتابعون التطورات عن كثب مدركين لدور آل سعود الواضح في
تحريك قناة أوربت وعمرو أديب ضد شعبهم، وضد ثورتهم وشهدائها... الرسالة
وصلت إليهم بدون طلاسم ولا ألغاز. ورغم مرارة الطعنة، فقد قرروا أن لا
يردوا عليهم. أن لا يدخلوا في اشتباك معهم، أن يترفعوا عن صغائرهم التي
تعودوا عليها منذ أيام الثورة... فالسعوديون لم يواجهوا مباشرة برجولة
وفروسية وإنما عبر مصري وصحافيين مصريين ومن خلف الستار... وأرسلوا بمذكرة
للرئيس عبد العزيز بوتفليقة في قصر المرادية تنصح بعدم الرد على السعوديين
ولا حتى على المصريين. والتزم الإعلام الرسمي الجزائري الصمت. لم تحرك
قنوات التلفزيون ولا الإذاعات ولا الصحف الرسمية ساكنا.





الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أمر الإعلام الجزائري الرسمي بعدم الرد على مصر ولا على السعودية

كانت خطة ذكية من
ضباط سي توفيق شعارها: نحن لسنا مثلكم ولا ننزل لمستواكم. أما الصحف الخاصة
فكانت لها حرية الحركة والرد وهي بطبعها تهاجم بعنف الرئيس والوزراء
والضباط دون تمييز فلا يهمها أن تتصدى للحملة الإعلامية الموجهة ضد
بلادهم... ما دامت تنتقد أصلا وبشدة سياسيي وعسكريي الجزائر. لكن لماذا
تنتقم السعودية من الجزائر؟


حرب لبنان 2006 وكشف المستور

الحرب السرية
السعودية على الجزائر قديمة منذ أيام الثورة واستمرت مع سنوات الاستقلال في
عهود كل الرؤساء الجزائريين وفيها جولات وجولات وهي موثقة أولا بأول في
ملفات مديرية الأمن والاستعلامات، فرع مكافحة التجسس والأمن الخارجي. وكانت
مبررة لعدة أسباب... من الجانب السعودي على الأقل.


عندما قام حزب الله
بعملية فدائية جريئة في صيف سنة 2006 ضد إسرائيل هلل له كل العرب من
المحيط إلى الخليج وكل المسلمين في العالم بل حتى القوى التقدمية في العالم
أجمع في أوروبا وفي أمريكا اللاتينية بخاصة وقفت إلى جانبه. فقط في الرياض
الموقف اختلف. ذعر آل سعود من العملية وكأنها تستهدف آراضيهم وجندوا كل
قواهم وموظفيهم لمحاربة المقاومة اللبنانية. واعتبروها هي من أخطأ في حق
إسرائيل. وتحركوا على جبهات عديدة:

الدبلوماسية صرح
وزير الخارجية سعود الفيصل أن حزب الله لم يستشر احد في هذه الحرب حتى
نوافقه أم لا وبالتالي فهو خرج عن الإجماع العربي وأضر بالعرب وبقضيتهم
العادلة (؟؟؟!!!). وفي الجزائر العاصمة، قام شاب نحيل الجسم هو
الرسام الكاريكاتوري المعروف عند الرأي العام باسم "أيوب" واسمه الحقيقي عبدو عبد القادر،
بنشر كاريكاتور في صحيفة الخبر الجزائرية التي توزع حوالي نصف مليون نسخة
في اليوم جاء فيه: صورة صهيوني "يتبول" على الملك عبد الله بن عبد العزيز
وهذا الأخير يرد: "ابن العم عمرو ما قام بشيء قبل أن يعلمنا...؟؟؟" وفي
الأعلى لافتة كتب عليها: "العرب يحملون حزب الله مسؤولية "عدوانه" على
إسرائيل، خاصة وأنه لم يتشاور مع الدول العربية"

انظر رابط الكاريكاتور في المدونة التالية:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حروب المخابرات السعودية السرية على الجزائر: القصة كاملة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات F4 :: •.°°.• قسم الأخبار العامة•.°°.• :: أخبار محلية جزائرية-
انتقل الى: